هل يستطيع صاروخ SLS الأمريكي منافسة نظيره الروسي؟

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

هل يستطيع صاروخ SLS الأمريكي منافسة نظيره الروسي؟

هل يستطيع صاروخ SLS الأمريكي منافسة نظيره الروسي؟

youtube/CNET

أعلن رئيس مؤسسة “روس كوسموس” أن صاروخ SLS الأمريكي الفائق الثقل لن يكون قادرا على منافسة نظيره الروسي.

وأشار روغوزين إلى أن صاروخ “يانيسيي” الذي تطوره روسيا سيكون المنافس الأهم لصواريخ SLS التي تعمل الولايات المتحدة على تصنيعها حاليا، لكن الأخيرة لن تكون قادرة على منافسة نظائرها الروسية بسبب تكلفة تصنيعها العالية.

وفي تغريدة على “تويتر” قال المسؤول: “تكلفة صاروخنا الفضائي الفائق الثقل ستكون أقل بكثير من تكلفة صاروخ SLS الأمريكي، وبالرغم من ذلك يجب العمل منذ الآن لجعل هذا الصاروخ أكثر تنافسية… في هذه النقطة أنا أوافق إيلون موسك، فتكلفة إطلاق هذا النوع من الصواريخ عالية حتى بالنسبة للولايات المتحدة واقتصادها القوي”.

إقرأ المزيد

هل ستنجح ناسا في إطلاق صاروخها الفائق الثقل؟

هل ستنجح ناسا في إطلاق صاروخها الفائق الثقل؟

وكان رئيس وكالة ناسا الأمريكية، جيم برايدنستاين، قد أشار في وقت سابق إلى التكلفة العالية لصواريخ SLS الفائقة الثقل التي تنوي الوكالة إطلاقها في رحلات مستقبلية لاستكشاف القمر والمريخ.

وذكر المسؤول “أن الوكالة قد تتحمل تكاليف باهظة لشراء الصواريخ المذكورة، فوفقا للتقديرات المبدئية فإن تكلفة شراء الواحد منها تقدر بـ 800 مليون دولار في حال أرادت الوكالة طلب عدد كبير منها من الجهات المصنعة وتعتبر شركة بوينغ واحدة منها، وقد تصل هذه التكلفة إلى 1.6 مليار دولار في حال أرادت الوكالة شراء صاروخ واحد من منتجيه”.

المصدر: تاس

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.