كورية تلتقي “افتراضيا” مع ابنتها المتوفاة في تجربة مؤلمة (فيديو)

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كورية تلتقي

كورية تلتقي

Gettyimages.ru Rebecca Nelson

صورة تعبيرية

استخدم برنامج تلفزيوني كوري التكنولوجيا الحديثة لجمع شمل أم مع ابنتها المتوفاة عن عمر يناهز 7 سنوات، بالاستعانة بقفازات حساسة للمس والصوت الافتراضي.

وسرد البرنامج، الذي يحمل عنوان “اللقاء بكم”، قصة عائلة فقدت ابنتها، نايون، جراء مرض مزمن (لم يُكشف عنه) في عام 2016.

وتمكنت تقنية الواقع الافتراضي من توفير ظروف اللقاء الحميم بين الأم والابنة، بما في ذلك اللمس واللعب وإجراء محادثات، كما طمأنت الفتاة الصغيرة والدتها بأنها لم تعد تشعر بالألم.

ووضعت الأم، جانغ جي-سونغ، جهاز الواقع الافتراضي (VR)، ونُقلت إلى حديقة حيث كانت ابنتها تقف هناك وهي ترتدي ثوبا أرجوانيا مشرقا. وفي تلك الأثناء، قالت سونغ: “يا جميلتي، اشتقت إليك”.

إقرأ المزيد

طابعة ثلاثية الأبعاد تغطي الحروق باستخدام

طابعة ثلاثية الأبعاد تغطي الحروق باستخدام

وعملت الشركة الكورية، Munhwa Broadcasting Corporation، على تصميم وجه وجسم وصوت نايون، لتكون التجربة دقيقة قدر الإمكان، وفقا لـ Aju Business Daily.

وفي التجربة الافتراضية، سألت الفتاة الصغيرة ذات العيون المشرقة والشعر الأسود، والدتها عن مكان وجودها وما إذا كانت تفكر بها، فأجابتها جانغ: “أتذكرك طوال الوقت”. كما قالت ابنتها: “اشتقت لأمي كثيرا”، وأجابت الأم: “اشتقت لك أيضا”.

وفي البداية، شعرت جانغ بالتردد عند محاولة لمس ابنتها (الرقمية) افتراضيا، حتى أصرت نايون وأمسكت بيدها والدموع تتدفق من وجه الأم. كما بكى والد نايون، وشقيقها وأختها، الذين كانوا يراقبون الحدث مع الجمهور.

وفي إحدى اللحظات، ركضت الطفلة الصغيرة إلى والدتها وسلمتها زهرة قائلة: “أمي، يمكنك رؤية أنني لم أعد أشعر بالألم بعد الآن، أليس كذلك؟”.

وفي نهاية هذه التجربة السحرية، تتجه نايون للنوم، قائلة إنها متعبة لتقول والدتها وداعا.

وقالت جانغ إنها شاركت في تجربة الفيلم الوثائقي، لمساعدة الآخرين ممن فقدوا أخ أو والد أو طفلة.

المصدر: ديلي ميل

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.