سجن أحد أقارب الملكة إليزابيث لـ10 أشهر بتهمة الاعتداء الجنسي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.


سجن أحد أقارب الملكة إليزابيث لـ10 أشهر بتهمة الاعتداء الجنسي

Reuters

حكم على أحد أقارب الملكة إليزابيث الثانية بالسجن لمدة 10 أشهر بتهمة الاعتداء الجنسي، على امرأة تبلغ من العمر 26 عاما في فبراير 2020، خلال تواجدهما في قلعة غلاميس في إسكتلندا.

كما قررت المحكمة وضع سيمون باوز ليون (34 عاما)، الإيرل الحالي لستراثمور وكينغهورن، في سجل مرتكبي الجرائم الجنسية لمدة 10 سنوات.

وكان قريب الملكة قد أقر بذنبه في جلسة استماع سابقة بالاعتداء الجنسي على المرأة.

بينما أوضحت المرأة التي بقيت هويتها مجهولة إنها كانت تحضر حدثا اجتماعيا لمدة ثلاثة أيام في القلعة، وعندما ذهبت إلى غرفتها للنوم، لحق بها باوز ليون وهو في حالة من الثمالة، عند حوالي الساعة 1:20 صباحا ومن ثم دفعها إلى السرير واعتدى عليها.

المصدر: CNN





Source link

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.