زاخاروفا: لهذه الأسباب اخترع الغرب قصة تسمم نافالني

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.


زاخاروفا: لهذه الأسباب اخترع الغرب قصة تسمم نافالني

Reuters

Maxim Shemetov

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن الغرب اخترع قصة التسمم المزعوم لأليكسي نافالني، خدمة للتصور الذي يسعى لترويجه بأن “روسيا عدوانية”.

وأضافت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، في تصريح اليوم الجمعة: “لقد تم اختراع قصة التسمم المزعوم لنافالني بالأسلحة الكيمياوية، ونُسب كل هذا إلى موسكو. كل شيء بسيط، فالغرب يسعى لتشويه صورة روسيا في المجتمعات الغربية، ويوظف ذلك سياسيا باتجاه تبرير السعي لاحتواء روسيا، ووتبرير لماذا ينبغي تحويل ميزانيات الناتو إلى عسكرة أكبر”.

وفي وقت سابق قال سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، إن الناشط المعارض، أليكسي نافالني، يحتاجه الغرب لزعزعة استقرار الوضع في روسيا.

وذكر باتروشيف أن الغرب بحاجة إلى هذا “الناشط” لزعزعة استقرار الوضع في روسيا، وبهدف إحداث اضطرابات اجتماعية وإضرابات و”ميادين” جديدة.

المصدر: نوفوستي





Source link

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.