خنق إيران: الولايات المتحدة استعادت جميع العقوبات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

خنق إيران: الولايات المتحدة استعادت جميع العقوبات

خنق إيران: الولايات المتحدة استعادت جميع العقوبات

Reuters

تحت العنوان أعلاه، كتبت آنّا يورانيتس، في “غازيتا رو”، حول تبعات إلغاء واشنطن استثناء المواقع النووية الإيرانية من العقوبات.

وجاء في المقال: ألغت واشنطن جميع استثناءات برنامج إيران النووي من العقوبات. وبالتالي، تخطط الولايات المتحدة لاستئناف العقوبات على إعادة تأهيل المفاعل النووي في آراك الإيرانية في غضون 60 يوما.

وفيما يواصل البيت الأبيض سياسة ممارسة أقصى أشكال الضغط، فلا فرص تقريبا لانحناء إيران، ذلك أن الولايات المتحدة بسياساتها غيرت ميزان القوى في البلاد.

اغتيال واشنطن للجنرال قاسم سليماني، حوّل العلاقات المتوترة بين الدولتين إلى عداء مفتوح. وقد تمكن المحافظون، الذين ينتقدون أي تعاون مع أوروبا والولايات المتحدة، من استغلال الوضع.

وفي الصدد، قال الخبير في مركز كارنيغي لشؤون الشرق الأوسط، أليكسي مالاشينكو: ” كل ما يفعله الأمريكيون، يقوّي بشكل موضوعي المحافظين ولا يسمح للرئيس الحالي وحاشيته بأن يكونوا أكثر براغماتية وليونة. فشدة الفعل تساوي شدة ردة الفعل، والضغط الأمريكي يقوي بشكل موضوعي موقف المتطرفين، وليس فقط المحافظين. ولأمريكا يد في أن المحافظين أقوياء بما يكفي في إيران الآن”.

يجب على الأمريكيين ألا يتوقعوا أن تكون الحكومة الجديدة مستعدة لحوار جديد. على العكس من ذلك، يفضل المحافظون اتخاذ مسار نحو بلد مغلق، على الرغم من حقيقة أن المجلس يحدد بشكل أساسي جدول الأعمال الداخلي. والحقيقة هي أنهم باحتلالهم أغلبية المقاعد في البرلمان، سيكونون قادرين على إعداد الأرضية المناسبة للانتخابات الرئاسية واختيار خليفة للمرشد الأعلى.

من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة في إيران في الفترة ما بين مايو ويونيو 2021، ولا يحق لروحاني الترشح لولاية ثالثة، وتواجه السنة الأخيرة من حكمه احتمال أن تصبح أسوأ فترة في حياته السياسية.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.