بعد انقطاع الكهرباء بسبب الثلوج.. ولاية تكساس الأمريكية تعاني من نقص المياه

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.


بعد انقطاع الكهرباء بسبب الثلوج.. ولاية تكساس الأمريكية تعاني من نقص المياه

Reuters

يعاني أكثر من 13 مليون من سكان ولاية تكساس من صعوبات في الحصول على المياه النظيفة بسبب العاصفة الثلجية التي ضربت البلاد والتي تسببت بانقطاع التيار الكهربائي في بعض الولايات.

ووفقا لشبكة “CNN” الأمريكية، قال رئيس بلدية عاصمة الولاية، ستيف أدلر، إن حجم الأضرار الناجمة عن سوء الأحوال الجوية لا يزال غير معروف حتى الآن.

إقرأ المزيد

موجة برد قوية تضرب الولايات المتحدة تحرم الملايين من الكهرباء (صور)

إقرأ المزيد

بايدن يبدي استعداده لتقديم مساعدات إضافية لولاية تكساس

ويعاني أكثر من نصف سكان الولاية من مشاكل نقص المياه وتضرر أكثر من 1300 منظومة مياه ، وفقًا لما ذكره تيفاني يونغ ، المتحدث باسم لجنة جودة البيئة في تكساس.

ومع إصدار السلطات إرشادات بضرورة غلي المياه في الولاية، انخفضت أيضا إمدادات المياه، وسط الأضرار التي لحقت بالأنظمة جراء موجة البرد غير المسبوقة.

وأعلنت عدة ولايات أخرى بجنوب الولايات المتحدة، ضربتها عواصف ثلجية وجليدية هذا الأسبوع، عن انقطاع خدمة المياه.

من جهته قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم السبت، إنه سيوافق على إعلان ولاية تكساس منطقة كوارث، مما يمهد الطريق لتقديم قدر أكبر من المساعدات بسبب الصقيع هناك، وسط زيارة سيقوم بها إلى ولاية تكساس قريبا.

وواجه ملايين السكان في تكساس، أكبر منتج للنفط والغاز في الولايات المتحدة، انقطاع الكهرباء، كما عاني ما يقرب من نصف سكان تكساس يوم الجمعة من انقطاع المياه. ونُسبت نحو عشرين حالة وفاة هناك للعاصفة وموجة البرد التي اجتاحت الولاية مؤخرا.

وهذه أول أزمة يواجهها الرئيس بايدن الذي تولى الرئاسة قبل شهر، وتمثل اختبارا لتعهده بالحكم أيضا باسم الأمريكيين الذين عارضوا ترشيحه.

ويعمل البيت الأبيض الآن عن كثب مع حاكم تكساس، الجمهوري جريج أبوت ، الذي لم يعترف في البداية بفوز بايدن في الانتخابات في نوفمبر الماضي. وفي ديسمبر حاول مسؤولو ولاية تكساس إلغاء فوز بايدن في الانتخابات الرئاسية في المحكمة، لكنهم فشلوا.

المصدر: سي إن إن، وكالات





Source link

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.