بريطانيا.. أول عملية إزالة رئة مريض سرطان جراحيا وُصفت بـ”الثورية”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تاريخ النشر:27.01.2020 | 11:45 GMT |الصحة

بريطانيا.. أول عملية إزالة رئة مريض سرطان جراحيا وُصفت بـ

بريطانيا.. أول عملية إزالة رئة مريض سرطان جراحيا وُصفت بـ

adobe/Pexel

صورة تعبيرية

أجرى أطباء إدارة الصحة الوطنية البريطانية (NHS) إنجازا عالميا يعد الأول من نوعه، عبر إزالة رئة مريض بالسرطان باستخدام جراحة خاصة للغاية تسمى “ثقب المفتاح”.

وشُخّصت حالة المريض، ريموند بيج، 74 عاما، على أنها أكثر أشكال المرض تقدما (المرحلة الرابعة)، بعد أن عثر المسح المتقدم على ورمين.

وتمكّن الجراحون في مستشفى “رويال بابورث” في كامبريدج، من الوصول إلى الرئة اليمنى المصابة، عن طريق شق صغير بين عضلات البطن، بدلا من التسبب في تلف الصدر.

إقرأ المزيد

اكتشاف ثوري

اكتشاف ثوري

وأُدخلت كاميرا ومسبار لفصل الرئة وضغطها بإحكام في كيس شبكي، حيث قام الأطباء بإزالتها من خلال الشق.

وبعد ساعتين ونصف الساعة من إجراء العملية، تخلص المريض من الألم وتمكّن من الدردشة مع زوجته، جو، والمشي بسهولة.

وفي حديثه مع  Sunday Times، قال الرجل المتقاعد إنه “شعر بالقلق” لكونه أول مريض في العالم يخضع لعملية جراحية مماثلة. وما يزال يخضع للعلاج الكيميائي كإجراء احترازي، ولكنه الآن يشعر بـ”صحة جيدة”، على حد قوله.

وعلى مدى عقود، عالج الجراحون مرضى سرطان الرئة عن طريق فتح جانب صدرهم بما يعادل 8 بوصات. ولكن الإجراء الجديد ترك ندبة طولها 2 بوصة فقط.

ورُحّب بالبرنامج التشغيلي باعتباره ثوريا، حيث يتوقع الخبراء أن يمهد الطريق لعصر جديد في جراحة “ثقب المفتاح”.

المصدر: ذي صن

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.