بانتظار الحرب: عملية إرهابية خُلّبية رفعت أسعار النفط 5%

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بانتظار الحرب: عملية إرهابية خُلّبية رفعت أسعار النفط 5%

بانتظار الحرب: عملية إرهابية خُلّبية رفعت أسعار النفط 5%

Reuters Dado Ruvic

تحت العنوان أعلاه، كتب أنطون تشابلين، في “سفوبودنايا بريسا”، حول تبادل الهجمات الإعلامية بين قطر والإمارات العربية المتحدة.

وجاء في المقال: عاش الشرق الأوسط حربا أخرى، وإن لم تكن حقيقية، إنما حرب معلومات، استهدفت، هذه المرة، الإمارات العربية المتحدة.

فقد قام صحفيون ومدونون وخبراء سعوديون بنشر أخبار مزيفة عن انقلاب عسكري في قطر. وأسندوا الخبر المزيف بمقاطع فيديو قيل إنها صُوّرت في الدوحة والوكرة: مروحيات تحلق فوق المناطق السكنية وموجات انفجارات بعيدة.

الفيديوهات عن “الانقلاب” في قطر كانت ممنتجة، مثلها مثل فيديو “الهجوم الإرهابي” في أبو ظبي، الذي تم نشره أمس على تويتر. ومهما يبدو الأمر غريبا، فإن جولة جديدة من المواجهة في الشرق الأوسط تفيد روسيا، بصفتها أكبر دولة مصدرة للنفط: فمنذ يوم أمس، ارتفعت أسعار النفط في الأسواق العالمية بنسبة 5%.

وفي الصدد، التقت “سفوبودنايا بريسا” كبير الباحثين في معهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، البروفيسور ميخائيل روشين.

الإمارات العربية المتحدة حمّلت قطر المسؤولية عن الهجمة الإعلامية. هل توافقون على ذلك؟

أعتقد بأن الخبر عن اغتيال وزير الخارجية بن زايد ضربة جوابية تقليدية من قطر على خبر “الانقلاب” (في الدوحة). علاوة على ذلك، تم نشر الخبر من خلال الشبكات الاجتماعية ووسائل الإعلام التركية، لإخفاء آثار مؤلف “المعلومات”.

يخيل لي أن هناك حرب أخبار مزيفة، لا أكثر. قطر، ببساطة لم تجرؤ على القيام بخطوة ضد السعودية، فلعبت مع أقرب حليف لها. في الوقت نفسه، ينبغي إدراك أن موجة الأخبار المفبركة من نتائج الركود الأخباري الناجم عن الحجر الصحي المديد.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.