الرواد يصلحون مطياف ألفا على المحطة الفضائية الدولية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الرواد يصلحون مطياف ألفا على المحطة الفضائية الدولية

الرواد يصلحون مطياف ألفا على المحطة الفضائية الدولية

صورة أرشيفية

أعلنت وكالة “ناسا” في موقعها الرسمي أن رائدين من طاقم المحطة الفضائية الدولية أنجزا مهمة ناجحة في الفضاء المفتوح لإصلاح مطياف ألفا المثبت على المحطة.

وقال بيان صادر عن الموقع “إن رائدي الفضاء الأمريكي أندرو مورغان، والإيطالي، لوكا بارميتانو، خرجا في الـ 25 من يناير الجاري من المحطة الفضائية الدولية إلى الفضاء المفتوح في مهمة ناجحة استطاعا خلالها إصلاح الأعطال في مطياف ألفا التابع للمحطة”.

وأضاف البيان “عاد الرائدان إلى المحطة في تمام الساعة 13:20 بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة (21:20 بتوقيت موسكو)، بعد أن أمضيا 6 ساعات و16 دقيقة في الفضاء المفتوح، قاما خلالها بمعاينة أنابيب منظومة التبريد التابعة لمطياف ألفا، والتي تم وصلها في ديسمبر الفائت بمنظومة تدوير غاز ثاني أكسيد الكربون المسال، وأصلحا أحد الثقوب فيها، كما أعادا تثبيت الدرع الواقي للمطياف”.

ويعتبر مطياف ألفا المغناطيسي  المركب على المحطة الفضائية الدولية من أكثر أجهزة استكشاف الفضاء تطورا، وشارك في تطويره 56 جامعة من 16 دولة من بينها روسيا.

إقرأ المزيد

رواد ناسا ينجزون مهمة جديدة في الفضاء المفتوح

رواد ناسا ينجزون مهمة جديدة في الفضاء المفتوح

وأطلق هذا المطياف إلى المحطة في مايو 2011 على متن مركبة Endeavour، وكان من المفترض أن يعمل دون أي مشاكل لمدة تتراوح ما بين 10 إلى 18 سنة، لكن بعض الأعطال بدأت  بعد 3 سنوات مند دخوله الخدمة.

المصدر: نوفوستي

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.