الرئيس الأمريكي سيخضع لمحاكمة الشيوخ

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الرئيس الأمريكي سيخضع لمحاكمة الشيوخ

الرئيس الأمريكي سيخضع لمحاكمة الشيوخ

Globallookpress

تحت العنوان أعلاه، كتب غينادي بيتروف، في “نيزافيسيمايا غازيتا”، حول حرص الجمهوريين على الانتهاء من إجراءات عزل دونالد ترامب في أسرع وقت ممكن.

وجاء في المقال: يبدأ مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم الثلاثاء، النظر في مواد محاكمة دونالد ترامب.

نتائج الجلسة واضحة: ستتم تبرئة ترامب. وإذا لم تظهر أدلة قاتلة ضد الرئيس (وهو أمر مستبعد)، فلن يحصل الادعاء على ثلثي أصوات أعضاء مجلس الشيوخ. ويبقى السؤال المثير للفضول في مجلس الشيوخ عن التكتيكات التي سيختارها ترامب؟ هل سيرغب في إنهاء القضية بسرعة أم تأخير العملية، وتحويلها إلى محاكمة للديمقراطيين؟

فقد صرح رئيس الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، بأنه عازم على استكمال إجراءات العزل في أسرع وقت ممكن، والتي، حسب قوله، لن تستغرق أكثر من أسبوعين. في هذه الحالة، سيتم إسقاط التهم الموجهة إلى ترامب، باعتبارها غير ذات أهمية قانونية، ولن يكون هناك أي استجواب للعديد من الشهود. وربما كان ماكونيل ينسق موقفه مع البيت الأبيض. فقد سبق أن صرح ترامب بأن محكمة مجلس الشيوخ ستنتهي، كما يرى، “بسرعة كبيرة”.

وفي الصدد، قال كبير الباحثين في معهد الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، التابع لأكاديمية العلوم الروسية، فلاديمير فاسيلييف: “إذا كان الرهان حقا على الانتهاء السريع من العملية، فهذا يعني أن الجمهوريين قرروا عدم اختبار القدر. فمن حيث المبدأ، يمكنهم كما يمكن لخصومهم الديمقراطيين تقديم شهودهم إلى مجلس الشيوخ. وفي هذه الحالة، سيكون هناك تبادل ترويجي للهجمات: سيدفع الجمهوريون بـ هنتر بايدن، والديمقراطيون، مثلا، برجل الأعمال ليف بارناسوس. ومن غير المعروف، سمعة من ستتضرر بنتيجة ذلك أكثر”.

إلى ذلك، ففي حال التخلي عن النزال في مجلس الشيوخ، يجوز للديمقراطيين استئناف التحقيق في مجلس النواب، واستدعاء شهود جدد هناك. مع أن هذا التكتيك خطير للغاية، كما يرى فاسيلييف، فيقول: “سوف يتهم الجمهوريون الديمقراطيين بإطلاق عملية محكومة بالفشل على أمل تشويه سمعة الرئيس، لكنهم في الواقع سيشوهون أنفسهم بإظهار أنهم يفتقرون إلى الحس السياسي”.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

اضف تعليق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.